كتاب فن الحياة البسيطة

الكتاب الياباني فن الحياة البسيطة للكاتب شونميو ماسونو، كتاب يحتوي على ١٠٠ عادة يومية بسيطة يقوم بها اليابانيين وتحديداً رهبان الزِّن البوذا.

الكتاب مترجم للغة العربية من دار النشر ( دار التنوير) وينشر ثقافة وعادات وتقاليد البوذا وأخلاقياتهم وكأنها تشجع الآخرين على الاتزام فيها، ورغم انتشار ومحاربة الكثير لكتب عربية وأجنبية لكتب التطوير الشخصي والتنمية ىالتي لا تمثل اي توجه ديني لم ارى اي هجوم على او منع لهذا الكتاب.

من ناحية إيجابية، الكتاب يحوي نقاط وعادات مهمة صحية نفسية لأي شخص بعيداً عن التوجه الديني المطروح إن كان بامكان القارئ الفصل بين مشاعره وتوجهه الفكري وأخذ المفيد من الكتاب.

قائمة الاهمال

جيم كولينز، متخصص الإدارة من ستانفورد، أمضى خمس سنوات من عمره مع فريقه البحثي للإجابة عن سؤال واحد: لماذا هناك شركات في السوق كانت (جيدة) ثم تحولت لشركات عظيمة في غضون سنوات؟ بمعنى آخر.. هناك شركات كانت في يوم من الأيام (جيدة) في مبيعاتها، وتحقق هامش ربح (جيد) ولديها حضور (جيد) بين منافسيها. نفس الشركات هذه، وصلها قائد جديد، وحولها في فترة محدودة لتصبح شركات (عظيمة) في أرباحها.. عظيمة في أهدافها.. عظيمة في تأثيرها. السؤال الصعب: هل هناك خطوات عملية نستطيع أخذها من كل هذه النماذج الناجحة؟ هل هناك قاسم مشترك بين كل هذه المنظمات؟ هل هناك خلطة سرية أحدثت الفرق؟ لأن الجواب سيفتح بابا جديدا، وسيتم نقل هذا الفيروس (العظيم) للمنظمات الأخرى.

مكث الرجل خمس سنوات في رحلة البحث عن هذا الجواب، والذي تحول لكتاب ملهم اسمه *(جيد إلى عظيم) Good To Great*، لكن الذي يهم في هذه العجالة، أن نعرف ما هي الخطوة رقم واحد التي قام بها كل قائم عظيم عند الوصول لدفة القيادة في منظمته! يقول كولنز: كنا كفريق بحث متوقعين أن الخطوة رقم واحد «أن يضع هذا القائد خطة استراتيجية.. خطة انتقالية.. عصف ذهني.. فريق استشاري عالمي.. استحواذ على منافس..» كانت هذه كلها خطوات متوقع حدوثها. لكن الذي حدث كان مختلفا تماما، والمذهل في الموضوع أنه تكرر في كل مرة مع كل هذه الشركات، برغم أنها في قطاعات مختلفة كالتغذية والأدوية والتقنية. الخطوة الملهمةوالمفاجئة في نفس الوقتأن هؤلاء القادة لم يبدؤوا بمربع (ما يجب أن نفعله الآن) To do lists، وإنما بدؤوا بالعكس تماما، وهو *(ماذا يجب أن نتوقف عن فعله) Not to do lists*، وهو ما يسميه كاتب هذه الأحرف *(قائمة الإهمال)*! عندما شرحت قائمة الإهمال لمجموعة من كبار رجال الأعمال في الرياض في ليلة تسويقية، وذكرت أنها يقصد بها ببساطة: ما هي الأعمال.. المنتجات.. التي يفترض أن نتوقف عن عملها أو إنتاجها لأنها لا تحقق لنا أهدافنا؟ سواء كانت أهدافا مالية.. أو استراتيجية.. لا بد من تحديد تلك المنتجات التي تأخذ جهدا ووقتا وعائدها علينا ضعيف، حددها أولا، ثم أهملها ثانيا، وأدخلها سلة المهملات. بعد ذلك بأسبوعين اتصل أحد رجال الأعمال الحاضرين، وذكر أنه جمع الإدارة العليا ووجه لهم (سؤال الإهمال) وكانت الصدمة أنه بالفعل هناك منتجات كان يفترض أن نوقفها من سنوات. ويضيف.. أصبحت الشركة الآن أكثر تركيزا، وأصبح هناك وقت أكبر يتم إنفاقه في مشاريع أكثر أهمية. حتى من الناحية المالية، تحسنا بشكل ملحوظ.

ويبقى السؤال المهم:ما هي الأمور التي في حياتك يجب أن تتوقف

العصامية

في منطقة (سانت لويس) عام ١٩٠٨، (سارة بريدلاف) الشغوفة بصنع منتجات الشعر تتحدى الصعاب لتتحول من غاسلة الثياب الى أشهر تاجرة بعد سنوات من العمل، ولقبت بأول مليونيرة بعد تأسيسها شركة مدام ( سي جي ووكر) للصناعات، وكتبت عنها صحيفة ( نيويورك تايمز) مقالاً عن نجاحها.

شغفها في صنع مستحضرات الشعر نبع من فقدانها لشعرها بسبب ضغوطات الحياة التي كانت تمر بها، وكانت تؤمن أن شعر المرأة قوتها، كانت متزوجة من السيد ( ديفيس) وتم إعتقال زوجها وبعد خروجه من السجن تغيرت شخصيته كثيراً وأصبح يضربها، ولم يتحمل شكلها بعد فقدانها لشعرها فهجرها، كانت منهارة وفقدت الأمل في الحياة كثيراً.

في يوماً ما زارتها سيدة تدعى ( آدي مونرو) وهي منتجة لمنتجات إنبات الشعر وكانت معروفة في المنطقة، قررت مساعدة (سارة) بتجربة منتجها عليها، وفعلاً بعد شهور قليلة نبت شعر ( سارة ) من جديد واستعادت ثقتها بنفسها.

فقررت الطلب من السيدة ( آدي ) أن تقوم بالتسويق والبيع كمندوبة مبيعات للمنتج رغم أنها غير متعلمة، كانت ترغب أن ترى كل إمرأة سمراء سعيدة بشعرها، لكن السيدة ( آدي ) رفضت وفضلت توفير بائعات ذوات بشرة أفتح للبيع، فقامت ( سارة ) بالاستعانة بـ ٢٠ علبة وباعتها فعلاً في السوق والتحدث عن قصتها كوسيلة دعائية للمنتج وعادت للسيدة ( آدي ) لتعطيها مبلغ الربح لتقنعها بأنها تستطيع بيع المنتج، ولكن السيدة ( آندي ) اعتبرتها سرقة وان ( سارة ) لا يمكن ان تحون مندوبة مبيعات لان شكلها غير مناسب، فقررت ( سارة ) أن تبدأ بصنع منتج لشعرها.

تزوجت من صانع الإعلانات ( سي جي ووكر)، ونجحت فعلاً باكتشاف تركيبتها الخاصة بالشعر ونجحت في بيعه، وبسبب انتقال السمر وقتها في أمريكا الى منطقة ( إنديانا بوليس) نتيجة الأوضاع الاقتصادية، فقررت الانتقال للمنطقة عام ١٩١٠ لبيع منتجها والابتعاد عن السيدة ( آندي ) التي ستقوم بمضايقتها.

وبدأت بتطوير منتجها ونشر اعلانات في المنطقة وتحويل منزل عائلة زوجها الى صالون حلاقة المتخصص في الشعر، وبدأت بالعمل على عملها بطرق قانونية وإنشاء شركتها وتوفير محامي خاص فيها لتبدأ فعلياً بعملها. وبدأت أولى التحديات، فقد أهمل زوج ابنتها مكان صناعة منتجات الشعر فاحترق المنزل بالكامل، فقد اتضح في ما بعد بأن السيدة ( آندي ) تقوم بالدفع له حتى تحصل على اسرار السيدة ( وولكر ) وتعيق تقدمها.

لكن ( سارة ) لم تكن من النساء اللاتي يستسلمن بسهولة، فقررت البحث عن مستثمرين للبدء بإنشاء مصنعها الخاص بمنتجات الشعر، وحين فشلت في ذلك حاولت اللجوء الى أشهر رجل أسود على حد قولها في أمريكا وقتها وهو المتحدث ( بوكرت واشنطن) الذي كان يقدم محاضرات للرجال السود لتشجيعهم على التجارة، ولكنها لم تنجح أيضاً لأن النساء لم يكن مرحب بهم، وكان يعتقد السيد ( بوكرت) ان مواضيع الجمال والتجميل أمر تافه، ولا يرغب بأن تقوم النساء بالاستقلال المالي والتفوق على الرجال.

فقامت باقناع المؤسسات النسائية الخاصة بالسود بالاستثمار في المصنع، وقد حصلت بالفعل على الكثير من المستثمرات من بينهم زوجة السيد ( بوكرت) وقد أتاح إنشاء هذا المصنع فرص عمل للكثير، وأصبح مصنعها الأكبر في المنطقة، وبدأت بافتتاح صالونات وولكر بالكثير من المناطق وقامت بتدريب العديد من المندوبات ومديرات الأفرع لتولي تلك المهمة بعد حصولهم على أعلى مبيعات.

وقاكت ابنتها الوحيدة ( ليليا) بافتتاح صالون يدعى ( ذا دارك تاور) في ( هارلم) وانتقلت للعيش في ( نيويورك) .

قامت بعدها أيضاً بالتعاقد مع متاجر لبيع منتجاتها في نيويورك، وبسبب انشغالها الدائم بشركتها ومصنعها وتحقيق طموحها، وبالرغم من وجود زوجها بجانبها والذي يعتبر أيضاً شريكها في الشركة والمصنع فقد قام بخيانتها مع احدى مندوباتها ( دورا) والتي قامت ( آندي) بطلب ذلك منها بهدف تحطيم ( سارة ) بأي طريقة، وايضاً جعلت زوج ابنتها يقوم بسرقة مكونات خلطاتها السرية.

تعرضت بعدها لوعكة صحية خطيرة ( فشل كلوي) لم يتوفر له العلاج حينها، وطلب منها الطبيب المعالج أن تقوم بأخذ راحة من العمل مدة عام على الأقل فرفضت، قررت أن تقوم بجمع جميع موظفين شركتها وعددهم ما يقارب ١٠ آلاف إمرأة في حفل يضمهم جميعاً.

قام زوجها ( طليقها فينا بعد ) بالكشف لخطيبته ( دورا ) أن الخلطة التي قامت ( سارة ) هي بالفعل من اختراع ( آندي ) وقد قامت ( سارة ) بتطويرها، وحاولت ( آندي ) مقاضاتها وفضحها ولم تستطع فقد وثق الناس بـ ( سارة ) واستسلمت ( آندي ) للأمر.

قامت ( ليليا) ابنه السيدة ( ووكر) بتبني ( فيري ماي ) وتربيتها وتعليمها الى ان تتخرج من الجامعة، لترث فيما بعد الشركة وتكون الوجه الاعلامي لها بعد وفاة ( سارة ) عام ١٩١٩م و ( ليليا ) وأصبحت رئيسة الشركة في عام ١٩٣١ م، وقد تزجت مرتين وانجبت طفلين، ( أليليا باندلز) أحد أحفادها حافظت على إرث مدام ( سي جي ووكر ) .

اسم السيدة ( ووكر) مسجل في موسوعة ( غينيس ) للأرقام القياسية بصفتها أول مليونيرة صنعت ثروتها بنفسها في الولايات المتحدة.

من خلال هذه القصة نعرف لو رغبت إمرأة بصنع مجدها فيمكنها ذلك رغم صعوبة الظروف في تلك الفترة، وكيف بدأت من الصفر حتى وصلت للقمة، ولكن هل نعتبرها فعلاً قامت باختراع منتج منمي الشعر أم قامت بسرقته ونجحت في تسويقه؟ مجرد سؤال ..

صورة للمصنع ( صورة حقيقية )

السيدة ( ووكر ) وطاقم عملها ( الصورة حقيقية )

احد صالونات السيدة ( ووكر) وفريق العمل

صورة لاحدى اعلاناتها عن منتجات الشعر

صورة لمقالة كتبت عنها وعن قصة نجاحها

الصورة الحقيقية لها في طابع

اكسب العميل

نعيش في عصر متطور وجديد وفي مجتمع يستقبل كل ما هو جديد. و بات العمل التجاري هدف كل شخص يرغب بأن يكون تاجر أوصاحب عمل حر. و بدأت المشاريع التجارية تتواجد وبسهولة في مواقع التواصل الاجتماعي، ومنهم من انتقل لافتتاح محلات تجارية بعد أن حصل على مدخول كبير من ارباح في مواقع التواصل الاجتماعي. وعلى كل صاحب مشروع أن يتواصل بشكل دائم مع عملائه، فالعميل اليوم أصبح أكثر دراية و فهماً للسوق ولا يمكن خداعه. والتمسك بالعميل اليوم يوفر عليك الكثير من اساليب الدعاية والاعلان مدفوعة الثمن. فمن خلال عميل واحد راضي يمكنه أن يقوم بالتحدث مع الآخرين عن منتجاتك والدفاع عنك كأنه هو صاحب هذا المشروع. أما ما حصل لي كان شيء مخالف تماماً، ففي أحد الأيام تواصلت من احدى المساريع الصغيرة وحددت موعد للحصول على الخدمة وهذه المرة الأولى التي ألجأ فيها لطلب الخدمات من هذه المشاريع في منزلي من باب دعم. فبعد تأكيدي للموعد والتزامي بالجلوس في المنزل لاستقبالهم، تأخرت الخدمة فاستفسرت من صاحبة المشروع عن هذا التأخير، فقالت بأن احدى الزبائن أخرتهم فتوجب الامر التأخير علي مدة نصف ساعة. وبعد نصف ساعة لم يصل أحد، فعاودت الاستفسار، فأجابت بأنهم في طريقهم إلي. و مرت ساعة كاملة تأخير عن موعدي الأساسي، وبعدها أخبرتني السيدة بأن التأخير حدث من عميلة موعدها يسبقني وعلي الانتظار، فأخبرتها أنني لست مسؤولة عن تأخير غيري، وان كان فعليهم إبلاغي حتى يمكنني تدارك الموضوع على الأقل، فإن لم تحترم عميلة موعدكم عليكم على الأقل احترام موعدي. ومرت ساعة ونصف عن موعدي المحدد ولم يصل أحد، فأبلغت السيدة صاحبة المشروع أنني لن أستقبل أحداً في هذا الوقت فاحترام الوقت والمواعيد عندي له قيمة عالية . اعتذرت السيدة أكثر من مرة ولكنها عذرها كان من العميلة ولم تتحمل هي سوء تصرفها وإدارتها للموضوع، الى هنا أنهيت حديثي معها وحظرت رقمها ولن أتعامل معها أبداً. ما أود توصيله هنا أنك إن كنت صاحب مشروع عليك أن تهتم بعميلك لأن إن أسأت معاملته سيقوم بنشر هذا الحديث السيء عنك وستكون هذه بمثابة دعاية تسويقية سلبية لك ، اهتم بعميلك واكسبه فستربح.

في رحيل واين داير

في الـتاسع والعشرين من شهر أغسطس استيقظنا على خبر وفاة الكاتب والمحاضر العالمي واين دايرالذي تو وهو نائم في منزله بعمر الخامس والسبعين، هذا المحاضر الذي ساعد الملايين من الناس لنقل حياتهم من الظلام الى النور. لم تكن يوماً محاضراته أو كتبه مختصة لفئة معينة من البشر، فقد نشر علمه للمسلمين والمسيحيين ، أهل الكتاب و الملحدين، السمر والبيض، العرب والأجانب ، الكبار والصغار، لم تكن يوماً رسالته لفئة محددة لم يكن يوماً يقيم الناس حسب مذاهبهم وانتمائتهم عكس ما نفعله في مجتمعاتنا العربية، بل كان يؤمن أن الأديان والأنبياء والرسل أتو لنشر الحب والسلام بين الشعوب، حتى أنه كان يحب الاسلام والمسلمين وحصل على سجادة صلاة من الشيخ الأخضر (عبدالعزيز النعيمي).

ففي الوقت الذي توفى فيه وتأثر الواعيين في العالم في خبر وفاته وفرح البعض لأنه كان دائماً يقول (أنا مستعد للموت ) وكان يحضر نفسه لتقديم محاضراته العالمية في شهر سبمبر، كان العرب يتناجرون ويحتلفون ان كان يجب أن نترحم عليه أم لا، وان كان يجب أن نصدق علمه ونقرأ كتبه أم لا، ويتمنون لو أنه ألن اسلامه قبل أن يتوفى.  وبعدها نسأل: لماذا يتفوق علينا الغرب؟!

ان كنت لا تعلم من هو واين داير سأقول لك نبذة مختصرة عن حياته.   قضى واين داير سنوات عمره الأولى ومراهقته في ملجأ للأيتام. حصل على شهادة جامعية وعمل في تدريس علم النفس والاستشارات النفسية في دامعة القديس جون في ولاية نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية. بدأ يكتب عن التفكير الإيجابي في المجلات والكتب حتى جذب طلابه له وأصبح محاضر عالمي ينتظره الكثيرين لحضور محاضراته.

أشتهرت كتبه كثيراً وبيعت منها ملايين النسخ وترجمت لعدة لغات ومنها ( قوة العزيمة – سوف تراه عندما تؤمن به – أوقف الأعذار)

لا أعلم كم عدد الأشخاص الذين تأثروا بواين داير وتغيرت حياتهم، لكني أعلم أنه عدد لا يستهان به، فقد ترك في قلوب محبينه الحب الكبير ورسالات  مهمة يتبعونها وعلوم جميلة ينشرونها ليفيدوا الآخرين.  هكذا يرحل الكبار ،، شكراً لك واين داير لأنك غيرت مفاهيم كثيرة فينا، شكراً لأنك أثبت أن الحب للجميع والانتماء للانسانية بلا عرق ولا مذهب ولا دين وأننا جميعاً وجدنا في هذه الأرض لاعمارها.

كتاب / مملكة التأثير

” إن من الشعر لحكمة وإن من البيان لسحرا” البخاري

كتاب مملكة التأثير للكاتب سلمان داوود الكندري هو واحد من اصداراته الثلاث الأخرى، وهو رغم صغر حجمه حيث يمكنك الانتهاء من قرائته خلال ساعة واحدة، إلى أن يحمل الكثير من الفوائد في مجال الكتابة.

فانتقلت فصول الكتاب من أولوية الكتابة و أنواع الكتابات وفوائدها وأخيراً استعرض بعض الأفكار المميزة في الكتابة. تميز بإضافة الكثير من الدراسات الفعلية المؤثرة في الكتابة وفوائدها على النفس، واستعان بكثير من الشخصيات المؤثرة التي تحولت من شخصيات تكتب مذكراتها اليومية إلى شخصيات مؤثرة تاريخية.

كتاب جميل وبسيط يحمل رسائل جميلة ونصائح قيمة تضيف للشخص الكثير.

أصغر ثري في العالم

من لا يعرف مارك زوكيربرغ طالب جامعة هارفرد العبقري جداً، مؤسس أقوى شبكة تواصل إجتماعي ( الفيس بوك)، ولكن قلة من يعرفه قصته الحقيقية، لذلك قامت شركات الإنتاج بتصوير فلم يحكي قصته.

فلم The Social Networking يجسد قصته من طالب أمريكي في جامعة هارفرد إلى أصغر ثري في العالم وسادس أغنى رجل في العالم بالتصنيفات الأخيرة، من مشروع بدأ لجمع طلاب الجامعة إلى منصة تظم كل بلاد العالم بمختلف الأعمار والجنسيات جمع حوالي ٦٥٠ مليون شخص في العالم.

الفلم يتحدث عن تفاصيل شخصيته، حياته، بدايته، أصدقائه، فهو من مواليد ١٩٨٤، ولد في ( وايت بلينس) في ولاية نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية. كان يعاني من مشكلة في بصره منذ صغره، فهو لا يميز بين الألوان ما عدا اللون الأزرق الذي يستطيع رؤيته بوضوح، لذلك اختاره شعار موقعه.

كان يهتم بأمور البرمجة منذ الصغر وكان شغوف بمواقع التواصل ، وكان يخترع برمجيات وينشرها حتى أن شركة مايكروسوفت اشترت احدى أعماله وعرضت عليه وظيفة لكنه قرر إكمال دراسته.

في جامعة هارفرد قام بعمل برنامج ( فيس ماش) وهو محصور في الجامعة يهدف إلى عمل مقارنة بين وجوه الطلاب الأكثر جاذبية وساعده في عمل هذه المعادلة صديقه ادوادور سيفرون، ولكن أغلق من قبل الجامعة.

بعدها قام مع عدد من أصدقائه بالعمل بقوة على مشروع الفيس بوك وحقق انتشار واسع بين طلاب الجامعات في أمريكا، حتى بدأ المستثمرون بالاستثمار فيه و وصل لجميع العالم.

لكن في عام ٢٠٠٦ واجه أصعب موقف في حياته وهو قيام أخوين من اتهامه بسرقة فكرة ( هارفرد كونكشن) وتحويلها لـ ( الفيس بوك) واستفادته منه شخصياً دون العودة لهم، وقامو برفع قضية وحصلوا على مبلغ ٦٥ مليون دولار في النهاية مقابل تنازلهم عن الفكرة.

قصة الفلم تعطي كل شخص الدافعية والتحفيز للعمل على تحقيق هدفه ، وعبور العثرات مهما كانت، فهو مر بظروف صعبة وقوية جداً ، لذلك أنصح بمشاهدته.

المستشار المهني

كثرت في الآونة الأخيرة إعلانات المدربين والمستشارين في سوق التدريب العربي، ومنهم من أعطى نفسه لقب ضابط استشاري، مستشار ، و دكتور حتى وهو لا يملك شهادة تؤهله لهذا العمل، وهذا أمر طبيعي في سوق لا يتواجد فيه القانون، لذلك كان من الصعب علي جداً أن أثق في أي شخص، ولكن ( لو خليت خربت ) كما يقال.

لأني من محبين التطوير الشخصي دائماً بحثت عن استشاري مهني يساعدني في مسيرتي المهنية حالياً، فبدأت بجلسات مهنية مع الأستاذ محمد الخواجة، وهو متخصص بعلم النفس والاستشارات المهنية والعلاج السلوكي الإدراكي، يتم عمل اختبار في أول الجلسة يساعد الشخص على معرفة ميوله الحقيقية والمساعدة على اختيار المهنة المناسبة التي تساعده على إظهار مواهبه ويستطيع من خلالها الإبداع فيما يعمل وإنجاز بأفضل طريقة.

وتتم بعدها جلسات تساعد الشخص على التخلص من أي مشاعر سلبية تجاه عمله أو حياته دون الحاجة لأخذ أي دواء نفسي كما يفعل بعض الإخصائيين والمستشارين، كذلك تتعرف من خلال الجلسات على ذاتك أكثر وتنتبه لتصرفاتك أكثر كونك تعرف ميولك واهتماماتك، وحالما تصادف أي موقف سلبي في عملك بامكانك العودة لمستشارك المهني وحل الموضوع بالطرق الصحيحة.

عن نفسي أعتبر هذا القرار أفضل قرار اتخذته، كون الأستاذ محمد الخواجة من الأشخاص المتمكنين فعلاً في عمله، وله أسس علمية دقيقة يسير عليها تساعد الشخص في حياته المهنية، وهو متخصص علمياً في هذا الجانب.

صفحته الخاصة في الانستغرام

https://instagram.com/mjk5_psych?utm_source=ig_profile_share&igshid=1x7c5k1saxsym

كتاب / تاجر السعادة

كتاب تاجر السعادة هو الكتاب الثاني للإعلامي عيد الرشيدي بعد كتابه الأول التجربة البرلمانية الكويتية في نصف قرن، وهو يختلف كلياً عنه، فكتابه الأول هو كتاب سياسي يتحدث عن التجربة البرلمانية في الكويت وهو نتاج لرسالة الماجستير التي حصل عليها من جامعة الكويت. أما كتاب تاجر السعادة هو كتاب يجمع فيها الكاتب أكثر من ٦٠ قصة مختلفة عن التفكير الإيجابي والتطوير الذاتي.

رغم أنني أعرف أكثر من قصة من السابق، لكن الكاتب نجح في إعادة صياغة بعضها وكتاب البعض الآخر لأول مرة، والكتاب رائع وسيكون من ضمن ترشيحاتي لكل من يرغب بالبدء بالقراءة بمواضيع تطوير الذات وترشيحه لأشخاص يسيئون اختيار الكتب فسيكون هذا الكتاب مناسب لهم.

Fashion Caution

” التصميم هو التحدي الدائم للموازنة بين المريخ والراقي، بين العملي والمرغوب” دونا كارين ( صاحبة شركة DKNY)

لا يخفى على أحد أن اليوم بات من الضروري معرفة آخر صيحات الموضة ومتابعتها، لاسيما بعد وجود الكثير من مدونات الموضة وعارضات الأزياء خاصة في الوطن العربي والخليج.

وكثير ما نجد مجلات، مدونات، كتب تتحدث عن هذا الموضوع ولكن قليل أن نجد نحن النساء المحجبات من يتحدث بهذا الجانب، خاصة أن المحجبات يبحثن عن الملابس الساترة ومتابعة الموضة في آن واحد. لذلك قرأت مؤخراً كتاب ( فاشن كوشن) للمدونة الكويتية نوف العصفور، وسبب إختياري للكتاب: أولاً: أن نوف درست التصميم والأزياء لذلك تكتب في مدونتها من واقع تجربة علمية أولاً، وعملية ثانياً كونها تمتلك متجر للملابس يناسب البنت المحجبة، وثانياً: كونها بنت محجبة تفتخر جداً بحجابها وتواكب الموضة بدون إسفاف في أزيائها.

في كتابها كتبت نوف العصفور عن كثير من الأخطاء التي تقع فيها كثير من النساء في الأزياء، وشرح عن أنواع الملابس وما يناسب كل مناسبة، واختيار الألوان ، والأهم تحدثت بفصل كامل عن كيفية اتباع الموضة بميزانية بسيطة دون المساس بالمظهر العام، ولأن النساء بفطرتهن لا يشعرن بأنوثتهن إلا حين يرتدين أفضل الثياب ، وهذه فطرة طبيعية. كذلك زودتنا بالكثير من المعلومات العلمية والتاريخ للأزياء والتصاميم والمصممين العالمين، واستفدت جداً من ذكرها لمواقع مهمة ومدونات تتبع الموضة.

من بعض ملاحظاتي للكتاب من إنتاج شركة سبارك للنشر والتوزيع ومتوفر في المكتبات، أن هناك العديد من الأخطاء الإملائية التي يجب تصحيحها في الطبعات القادمة، كذلك الصور التي تم عرضها ليست بجودة واضحة وعالية، وإعادة اخراج الكتاب بطريقة أفضل.

وددت لو أن المدونة نوف وضحت بالصور أنواع الأجسام التي تحدث على عجالة كونه موضوع مهم لكل بنت لتعرف ما يلائمها، وكذلك تمنيت لو هناك فصل للمحجبات وطريقة اتباعهم للموضة من نصائحها، حاولت نوف إضافة الكثير من الفكاهة والاسلوب المرح في كتابها كونها شخصية مرحة ولكن كثرته لا تناسب الكتاب لأن الكثير من البنات الغير كويتيات لن يستطيعوا فهم تلك المفردات، كذلك يفضل لو كان عنوان الكتاب باللغة العربية كون الشريحة المستهدفة هم عرب.

في الختام، أنا سعيدة جداً لوجود كتاب يخاطب النساء في الخليج والوطن العربي من بنت كويتية لها رسالة هادفة وجميلة بتصحيح المفاهيم الخاطئة للموضة وإفتخارها بحجابها. وأتمنى حقاً أن تضيف أكثر في طبعاتها القادمة وتفصل في عدة مواضيع كونها تتحدث من تجارب عملية وعلمية، وكتاب يستحق القراءة.