في ضيافة أسامة المسلم

تحت رعاية برنامج خذ بيدي وهو أحد البرامج المنبثقة من ثلث المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان، أحد المشاريع الرائدة في خدمة المجتمع، حيث يدعم ويقدم البرامج التوعوية والمحاضرات والدورات التدريبية لكافة فئات المجتمع لرفع الوعي العام وتطوير المجتمع من خلال رفع وعي الأفراد ، ويدعم مشروع خذ بيدي الكثير من المشاريع الثقافية ومنها ملتقى كتاب وقهوة ، وهو برنامج للتحفيز والتشجيع على القراءة من خلال استضافة الكتاب ومناقشتهم في الكتب التي يتم اختيارها مسبقاً والهدف من هذا الملتقى الشهري هو استقطاب أكبر عدد ممكن من القراء المتمكنين أو غيرهم وتشجيعهم على قراءة على الأقل كتاب بالشهر ومناقشة الكاتب من خلال استضافته في الملتقى ، حيث يهدف الملتقى لدعم الكتاب في نشر كتبهم وتواصلهم المباشر مع القراء.

وتم استضافة الكاتب والروائي السعودي أسامة المسلم في الكويت تزامناً مع معرض الكويت الدولي للكتاب وهو شخصية مميزة وكاتب استثنائي. حيث التقى جمهوره الكويتي لأول مرة لمناقشة جميع اصداراته وسؤاله عن الاصدارات القادمة، وكان الكاتب يتميز بشخصيته المتواضعة واحترامه لجمهوره حيث أهدى جميع الحضور نسخه من اي اصدار يختاره كل ضيف، وقد أجاب عن تساؤلاتهم بكل رحابة صدر. ويشكر إداري ملتقى كتاب وقهوة الكاتب على قبوله الدعوة ورحابة صدره، ونتمنى أن نلقاه مرة أخرى.

في ضيافة فراس مال الله

تحت رعاية برنامج خذ بيدي وهو أحد البرامج المنبثقة من ثلث المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان، أحد المشاريع الرائدة في خدمة المجتمع، حيث يدعم ويقدم البرامج التوعوية والمحاضرات والدورات التدريبية لكافة فئات المجتمع لرفع الوعي العام وتطوير المجتمع من خلال رفع وعي الأفراد ، ويدعم مشروع خذ بيدي الكثير من المشاريع الثقافية ومنها ملتقى كتاب وقهوة ، وهو برنامج للتحفيز والتشجيع على القراءة من خلال استضافة الكتاب ومناقشتهم في الكتب التي يتم اختيارها مسبقاً والهدف من هذا الملتقى الشهري هو استقطاب أكبر عدد ممكن من القراء المتمكنين أو غيرهم وتشجيعهم على قراءة على الأقل كتاب بالشهر ومناقشة الكاتب من خلال استضافته في الملتقى ، حيث يهدف الملتقى لدعم الكتاب في نشر كتبهم وتواصلهم المباشر مع القراء.

وانطلق الموسم الثاني لملتقى كتاب وقهوة واستضاف في لقائة الثاني الكابتن الكويتي فراس مال الله ، حيث كتب في عدد المجلات قبل أن يبدأ بشر كتبه الأربعة ( أسرار الطيران ١،٢ – يوم مع طيار – كيف تنجح في وسائل التواصل الاجتماعي).

ويستمر الملتقى الى شهر يناير ٢٠٢٠ حيث يختلف في كل شهر اختيار الضيف حتى يتم التنويع باختيار الضيوف والمواضيع، وأعلنت الأستاذة نور الزعابي صاحبة الملتقى انه سيتم انشاء نادي تابع للملتقى باسم نادي كتاب وقهوة حيث سيتم اختيار الأعضاء وفقاً لمعايير معينة تمت بموافقة إدارة مشروع خذ بيدي والذي سينطلق في شهر نوفمبر هذا العام، وتقدمت بالشكر لدار العثمان وعائلة العثمان الكريمة وخاصة مدير دار العثمان السيد عبدالله زكي العثمان، على دعمهم وثقتهم بهذا المشروع الثقافي وكذلك الشكر موصول لكل فريق العمل الذي لولا جهوده لما نجحنا بتحقيق هذا العمل.

في ضيافة كتاب وقهوة

في انطلاق الموسم الثاني لملتقى كتاب وقهوة، تم استضافة الكاتب والروائي المتميز سعود السنعوسي، وذلك في مركز البروميناد الثقافي، في أجواء ثقافية مميزة تبادل فيها الكاتب مع الحضور الحديث حول مؤلفاته والاجابة على الأسئلة وتبادل الحوار الثقافي المثمر.

ملتقى كتاب وقهوة من البرامج المميزة لمشروع خذ بيدي الثقافي التوعوي المنبثق من ثلث المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان، والذي يهدف للتحفيز على القراءة وذلك من خلال استضافة كتاب مميزين في مجالاتهم، ومناقشة كتاباتهم المختلفة، ومد جسور التواصل بين الكاتب وقراءه، ويدير دفة اللقاء صاحبة فكرة الملتقى أ نور الزعابي.

ضيف الملتقى الكاتب والروائي الكويتي سعود السنعوسي الحائز على الجائزة العالمية للرواية العربية عام 2013 في دورتها السادسة عن روايته ساق البامبو كما حصلت الرواية في الكويت على جائزة الدولة التشجيعية في عام 2012.

و قد ناقش الكاتب مع حضور الملتقى رواياته سجين المراياساق البامبوفئران امي حصةحمام الدارناقة صالحة، واستطرد السنعوسي قائلاً مايهمني هو أن أنشر ثقافة بلدي من مفردات واثبات أن الكويت ليست نفط فقط بل بلد يحمل ثقافة.

في حين قالت نور الزعابي انه سيتم انشاء نادي تابع للملتقى باسم نادي كتاب وقهوة على أن ينطلق النادي في نوفمبر القادم وتقدمت الزعابي بالشكر للحضور الكريم وللكاتب سعود السنعوسي ولثلث العثمان وعائلة العثمان الكريمة، على دعمهم وثقتهم بهذا المشروع الثقافي التوعوي.